معالجة تكهفات الحجر الجيري

كان الانسان ولايزال يمهد الارض ليستقر عليها ويبني عليها، فليس كل مكان علي الأرض يصلح للبناء عليه، وحيث وجدت الحاجة لذلك وجدت الحلول الجيوهندسية. مشاريع حقن ومعالجة مشاكل التربة بالطبع هي فرصة للتعلم واكتساب الخبرة، انه مشروع حقن تكهفات في الحجر الجيري المحتوي علي حفريات أكثرها من الشعاب المرجانية.


حيث سيكون المبني الذي سيبني علي تلك الأرض مقاوم للزلازل. جري العمل لتتبع الكهوف بطريقة كل تكهف أو فراغ يكتشف أثناء الحفر الدوراني لجس التربه، نقوم بعمل دائرة قطرها متر ومركزها الجسه التي تم إكتشاف التكهف والفجوات بها، حيث إستطعنا حفر216 جسة  بإجمالي طولي 1300 متر، وتم حقن 33.8 طن أسمنت لسد الكهوف، واستطعت إنهائه في 24 يوم.


معالجة تكهفات الحجر الجيري ذو الشعاب المرجانية

تم حساب الوقت المستغرق في الحفر كل 20 سم ولم يكن سرعة الحفر المستغرقة داخل الفجوات التكهفية صفر ثانية كما كان يجادل بعض المدراء والمهندسين؛ مما جعل أقول لهم ساخراً "لسنا نحفر بالليزر علي المريخ".


كان هذا المشروع مبعداً لي عن الكتابة والحياة الاجتماعية أو حتي التواصل عبر مواقع التواصل الإجتماعي، فضلاً عن إنني أعمل في غير موطني. ولكني أؤمن بإن الوطن هو الأهل وليس الأرض والتراب، فمن لا أهل له لا وطن له. فأنا لا أشغل بالي أي مكان علي ظهر الأرض أعمل به، فبأي مكان سنسعي للتعمير والبناء.

Comments

Subscribe

Popular posts from this blog

Aquifers Properties: Specific Yield and Specific Retention

The Biggest Mistakes Made by Geotechnical Drilling Companies

العمل الحر علي الانترنت كجيولوجي