خوارزميات جوجليون

وضع الخوارزمي أسس العلم الذي تقدم به الأخرون! بخوارزميات العالم المسلم الخوارزمي إستطاعا المؤسسان لشركة جوجل وليس «غوغل أو قوقل» كما يكتبها البعض، إستطاعا ان يصنعا شركة أصبحت علامة فارقة في عالم الإتصالات والتكنولوجيا الحاسوبية. وغيرها من شركات الحاسوب والبرمجة الكثير.



أتذكر إنني قلت لإستاذي الجامعي المشرف علي بحثي للتخرج من الجامعة أن جوجل كان من عمل طلبة وكان مشروعاً بحثياً بإحدي الجامعات... فرد علي رداً غير مقنع عن الفارق بين تقدير العلم في بلادنا وبلادهم.



http://youtu.be/oOo2YzfQjao

لازلت أقدر الحرية التي تمنحتها شركة جوجل لموظفيها بإرتداء الملابس التي تروق لهم، ولم تفرض ثقافتها الأمريكية التي تفعلها معظم الشركات الأخري في كل المجالات بإلزام العاملين بزي «البدلة والكرافت» الذي يسمونه الرسمي، فما هو رسمي لهم ليس رسمياً بالنسبة للأخرين. فنرجوا من الشركات الاجنبية في بلادنا إحترام ثقافات وعادات وتقاليد الشعوب الأخري وليقتدوا بجوجل في هذا المجال.



كنت قد حضرت إحدي التفاعلات التي نظمتها جوجل لريادي الأعمال وأعجبني كثيراً اللا حدود التي أستطيع التصرف بعملي بإبداع غريزي. فتمنيت أن أكون موظف في جوجل، وأستفيد من فلسفة الشركة مما يسهل شحذ العقول الإبداعية للإبتكار والتقدم.



و أظن أن هذه «الأريحية» كانت سبباً جعل الخوارزمي يقدم خوارزمياته الإبداعية للعالم.

Comments

Subscribe

Popular posts from this blog

Aquifers Properties: Specific Yield and Specific Retention

The Biggest Mistakes Made by Geotechnical Drilling Companies

العمل الحر علي الانترنت كجيولوجي